سابقا كنا نسمع أن المرأة ضعيفة ولا يمكنها القيام بأمور معينة وأن العاطفة تحكمها، ولكن اليوم نرى أن المرأة ليست فقط الأم والأخت والجدة بل أصبحنا نراها في العديد من المجالات أصبحنا نرى المرأة طبيبة وشرطية ومعلمة أجيال في أرقى الجامعات، لهذا قررت أنا وزميلاتي تسليط الضوء على النساء الكويتات اللاتي يبذلن جهدهم وأرواحهم في سبيل الوطن، فهناك العديد من النساء في سلك الشرطة وفي مجال الطب والصحة يواجهون العديد من المشاكل والصعاب منها تعريض أنفسهم للخطر

ولهذا قمنا بمقابلة (منار دشتي) وهي موظفة بإدارة الصحة العامة قسم صحة البيئة والأوبئة، فهي أحدى النساء الكويتيات اللاتي ساهمن في التصدي لجائحة كورونا منذ بداية ظهورها في الكويت فعملت منار أثناء هذه الأزمة على تنظيم المحاجر وعمل مسحات وفحص القادمين أثناء رحلات الإجلاء كما أنها شاركت أيضا في إجراء المسح الميداني ، وعملت في العديد من المحاجر منها محجر الخيران والكوت والجون وعملت أيضا على إجراء مسحات ميدانية في منطقة جليب شيوخ، وكانت بداية إلتحاقها بالصفوف الأولى من اختيارها فقد كانت متطوعة لهذا العمل قبل أن يتم فرض العمل عليهم من قبل الجهة بعد ذلك، وهنا نرى تضحية منار ومخاطرتها بصحتها واختيارها الوطن على الرغم من صعوبة القرار الذي يحتم عليها عدم رؤية أهلها وتعريض نفسها لخطر الإصابة بالفايروس

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s